التعذية والصحةالطب والحياة

ما هي أسباب الصدفية وطرق علاجها؟

الصدفية مرض جلدي يسبب ظهور بقع قشرية حمراء ومثيرة للحكة، غالبًا ما تظهر على الركبتين والمِرفَقين وجذع الجسم وفروة الرأس.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

وتُعد الصدفية مرضًا شائعًا طويل الأمد (مزمن) ولا علاج له. ويمر هذا المرض عبر دورات متفاوتة، حيث يحتد لبضعة أسابيع أو أشهر، ثم يهدأ لفترة أو يدخل في فترة سكون. كما تتوفر علاجات لمساعدتك على التحكم في الأعراض. ويمكنك دمج عادات نمط الحياة وإستراتيجيات التأقلم لمساعدتك على التعايش مع الصدفية بشكل أفضل.

أعراض الصدفية

أعراض مرض الصدفية تختلف من شخص لآخر، لكنها يمكن أن تشمل واحدة أو أكثر من الأعراض الآتية:

طبقات حمراء على الجلد تكسوها قشور فضية اللون.

نقاط صغيرة مغطاة بالقشور.

جلد جاف ومتصدّع ونازف في بعض الأحيان.

حكّة وحرقة أو ألم.

أظافر سميكة أو مليئة بالندوب.

تورّم وتيبّس المفاصل.

الطبقات على الجلد نتيجة للصدفية يمكن أن تظهر كبضع نقاط من القشور وحتى طفح جلدي يغطي مساحة واسعة، والحالات الخفيفة من الصدفية قد تكون مصدر إزعاج لا أكثر، أما الحالات الأكثر حدّة من الصدفية فقد تسبب الألم والعجز.

معظم أنواع الصدفية تتطور بشكل دوري، حيث تستمر النوبة بضعة أسابيع أو أشهر ثم تهدأ لبعض الوقت، بل وقد تختفي تمامًا لكنها في معظم الحالات تعود في نهاية الأمر كما كانت.

الأسباب

يُعتقد أن الصدفية مشكلة تصيب الجهاز المناعي تتسبب في تجدد الجلد بمعدل أسرع من المعدل الطبيعي. في أكثر أنواع الصدفية شيوعًا، والمعروف باسم الصدفية اللويحية، ينتج عن هذا التبادل السريع للخلايا قشور وبقع حمراء.

ليس من الواضح تمامًا ما الذي يسبب الخلل الوظيفي للجهاز المناعي. يعتقد الباحثون أن العوامل الوراثية والبيئية تلعب دورًا في هذا الأمر. وهذه الحالة ليست مُعدِية.

علاج الصدفية
الكريمات الستيرويدية (Steroid creams).

المرطبات للجلد الجاف.

قطران الفحم (Coal tar).

مراهم معينة يطلبها الطبيب.

المراهم التي تحتوي على الريتينويد.

أما علاج الحالات المتقدمة والحرجة، فيتضمن الاتي:

العلاج بالضوء Light therapy: يستعمل بهذا النوع من العلاج الأشعة فوق البنفسجية لإبطاء نحو الخلايا.

ميثوتركساتك: لدى هذا الدواء اعراض جانبية خطيرة لذا على الطبيب المختص وصفه في الحالات الخطيرة والحرجة.

الروتينويدات: أي مراهم تحتوي على الريتينويدات على المرأة الحامل أن لا تستعملها لأنها تسبب تشوهات خلقية.

العلاج البيولوجي: وهي قائمة على التحكم في جهاز المناعة.

العلاج الإنزيمي: وهي عبارة عن استخدام مثبط الإنزيم المسبب مما يؤدي إلى إبطاء ظهور الأعراض.
ما هي أسباب الصدفية وطرق علاجها؟ -صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى