سير و شخوصشخصية ذات بصمة

يونس ميكري كسر الحدود ولامس العالمية

الفنّان المغربي المتعدّد المواهب

يونس ميكري ممثل و مغني مغربي ينتمي إلى عائلة لها باع طويل في الموسيقى حيث يعد واحد من فريق «الإخوان ميكري» المغربية، التي انطلق مسارها الغنائي في بداية عقد الستينات من القرن الماضي

مولده ونشأته   :

ولد  في 15 نوفمبر 1951 م  ولد في وجدة (بالأمازيغية: ⵓⵊⴷⴰ) وهي  مدينة مغربية تقع في عمالة وجدة أنكاد وهي عاصمة جهة الشرق وأكبر مدينة بالجهة وتستضيف مقرها الرئيسي، تقع في شرق المملكة على الحدود المغربية الجزائرية، إذ لا تبعد عن المركز الحدودي زوج بغال إلا بحوالي 14 كلم، وبذلك تعتبر مدينة حدودية بامتياز. وتبعد 60 كلم عن ساحل البحر الأبيض المتوسط.

الموت يخطف أحد نجوم مجموعة "الإخوان ميكري" الفنية | www.le360.ma

تتعدد هوايات الفنان يونس ميكري، التي توازي مواهبه الفنية الموزعةالموزعة بين العزف والغناء والتمثيل، أعطت خلال مسيرته مجموعة من الأعمال التي تفاعل معها الجمهور، فضلا عن إشرافه على عدد من التظاهرات الفنية من بينها مهرجان وجدة لموسيقى الراي. ومن بين الهوايات المفضلة لدى صاحب أغنية “ليلي طويل” ممارسة السباحة، إلى جانب ركوب الحصان في أكثر من مناسبة، خاصة أنه يقطن بجوار ناد لركوب الخيل، مبرزا في حديث صحفي له أن هذه الهوايات تعد الأقرب إليه، وأنه يعمل كلما أتيحت إليه الفرصة بممارستها، والاستمتاع بها.

وتضم أجندة هوايات يونس ميكري، كذلك، رياضة الكراطي الذي مارسها لمدة طويلة توجت بحصوله على الحزام الأسود بعد اجتياز مختلف مراحله التقنية، وهي الرياضة التي تعتمد على الحركات الجسمانية.

وعن هذه الاختيارات قال ميكري، إن عددا منها جاء عن طريق الصدفة، سواء من خلال الأصداء التي تصله عنها، أو عن طريق أصدقائه عبر مرافقتهم إلى ممارسة هواياتهم، وهو ما خلق له نوعا من التواصل معها، توج أحيانا بانخراطه التلقائي في ممارستها.

مهرجان سلا يكرم الممثلة المغربية الصامتة نادية نيازي - الأخبار جريدة إلكترونية مغربية مستقلة

عائلته  :

زوجته هي نادية النيازي هي ممثلة مغربية، شاركت في عدة أعمال تلقزية وسينمائية،بدأت حياتها الفنية عام 1980 وهي طالبة في شعبة الأدب الإنجليزي، كما خاضت تجارب ضمن المسرح الجامعي في بداياته. شاركت في عدة أفلام سنيمائية وتلفزيونية مغربية وأجنبية، مثل «عاشقة من الريف» الذي حازت فيه على جائزة أحسن دور خلال المهرجان الوطني للفيلم بطنجة، ثم فيلم «الخونة» من إخراج شون غوليت. وفيلم “ملاذ” للمخرج إبراهيم الإدريسي، وهو فيلم قصير من بطولتها إلى جانب الممثل عز العرب الكغاط، وفيلم “إرهاب” للمخرج هشام عين الحياة، وهو فيلم روائي طويل شارك إلى جانبها في تشخيص أدواره إسماعيل أبو القناطر وعمر لطفي وآخرين. أما بخصوص الأعمال الأجنبية فقد شاركت في المسلسل الأمريكي الطاغية، وفيلم “مجسم من أجل الملك” من إخراج الألماني توم تيكوير وبطولة الأمريكي توم هانكس.

بالصور : هذه هي الزوجة الحقيقية للفنان المغربي يونس ميكري - وصفتي

وله ثلاثة من الأخوة  هم :
حسن ميكري حسن ميكري (1942 – 2019)، مغني مغربي ولد يوم 14 يوليو 1942 في مدينة وجدة وينتمي إلى عائلة لها باع طويل في الموسيقى حيث يعد واحد من فريق «الإخوان ميكري» المغربية، التي انطلق مسارها الغنائي في بداية عقد الستينات من القرن العشرين. تحديدا سنة 1962م، تأسست المجموعة من الشقيقين محمود وحسن مكري، قبل أن تلتحق بهما أختهما جليلة في عام 1966،[2] بعد أربع سنوات، التحق بالثلاثة شقيقهم الرابع يونس، الذي استطاع في وقت قصير أن يبرُز وأن يتألق رفقتهم.

حسن ميكري .. إرث فني يمتد من وجدة إلى أشهر مسارح باريس

محمود ميكري مؤلف موسيقى تصويرية وأختهم جليلة ميكري التي لاقت رفض من العائلة للانضمام للعمل الفني . يقول حسن ميكري إنه لمس رغبة جليلة في دخول عالم الغناء «كانت جليلة تدق باب غرفتي، خفية، وتغني أغاني فيروز وأخرى هندية، سيما أنها كانت مولعة بالسينما الهندية، ولا تفوت فرصة مشاهدة جديدها، وهنا اكتشفت صوتها الجميل الذي يشبه الفنانة فيروز»، قبل أن يضيف أنها كانت تحفظ  كلمات الأغاني بسرعة كبيرة، وهو الأمر الذي أثار انتباهه، وجعله يفكر، في أكثر من مناسبة، في إمكانية التحاقها بالمجموعة، وألا يبقي تميزها وحسها الفني حبيس المنزل.
وبعدما لمس أهمية دخول جليلة إلى عالم  الغناء، وأنه ستكون لها إضافة، طلب منها أداء أغنية “أيوا صحيني”، التي كتب كلماتها علي الحداني، وكان حينها، منشغلا في تلحينها، ففوجئ بالطريقة التي أدتها بها، إذ أنها برعت في الأمر، فقرر ودون  تردد أن تكون عضوا في المجموعة، إلا أن الأمر لم يكن سهلا بهذه الطريقة، إنما تطلب الدخول في مفاوضات مع والدته.“نظرا لأن عائلتي  كانت محافظة، ولم يكن يسمح للبنات بالغناء، باعتبار أن ذلك  كان بالنسبة إليها “عيب”، وجدت نفسي مضطرا إلى أن آخذ موافقة والدتي لانضمام جليلة إلينا”، يضيف حسن أنه في بادئ الأمر لم تقتنع والدته بالفكرة، إذ تخوفت من الأمر، فكان جوابها الرفض، ثم جدد طلبه، ووضعه مرة أخرى على طاولة والدته، إلى أن قبلت بأن تحقق جليلة أحد أحلامها، وأعطتها “الرخصة” لتغني وتكشف عن إبداعاتها وقدراتها الفنية.

محمود ميكري: الأمور صادمة لعقل فنان ملتزم غنى حورية بواسطة كليب في الزمن الصعب | النشـرة الإخبـارية

مباشرة بعدما أخذ الموافقة، سافر حسن، حسب ما أكده إلى البيضاء، وظل بها أزيد من شهر، رفقة أعضاء الفرقة التي ستسجل الأغنية، وذلك حتى يتمكنوا من عزفها بالشكل الذي يتطلع إليه، إلى أن أتقنوا الأمر، وسجلت الأغنية بصوت جليلة. أغنية “أيوا صحيني”، كانت أول عمل تسجله جليلة بصوتها، وأول عمل محترف تدخل به عالم الفن والغناء، “لقد كانت لشقيقتي إضافة كبيرة للمدرسة  الميكرية، واستطاعت استقطاب جمهور غفير، معجبا بصوتها وبحسها الفني، فازداد بذلك جمهورنا والذين يتابعون أعمالنا علما أن الساحة الفنية، كانت شبه خالية من الأصوات النسائية”، على حد تعبيره. والأكثر من ذلك، حسب ما جاء على لسان حسن، فقد تحولت جليلة إلى مطربة القصر الملكي.

جليلة مكري تفتتح مهرجان "صيف الاوداية" - بيت الفن

أما على مستوى التلفزيون فقد شاركت في أعمال من قبيل سلسلات “أحلام نسيم” لعلي الطاهري، و”نشركوا الطعام” لنرجس النجار، وسلسلة “كابول كيتشن” (Kaboul Kitchen)، وغيرها.

البدايات و فرقة الأخوان ميكري :

ينتمي يونس ميكري إلى عائلة لها باع طويل في الموسيقى حيث يعد واحد من فريق «الإخوان ميكري» المغربية، التي انطلق مسارها الغنائي في بداية عقد الستينات من القرن الماضي. سنة 1962، تكونت المجموعة من الشقيقين محمود وحسن، قبل أن تلتحق بهما جليلة في عام 1966، وأربع سنوات، بعد ذلك، التحق بالثلاثة شقيقهم الرابع يونس، الذي استطاع في وقت قصير أن يبرُز وأن يتألق، حيث قدم، من خلال أغنيات «مْرايا» و«ليلي طويل» و«يامّا» وغيرها، دليلاً قوياً على الإمكانات الفنية التي يختزنها. وبعد طول غناء وتأليف موسيقي غلب يونس جانب السينما والموسيقى التصويرية للأفلام. وكما نجح في مساره الغنائي، فقد مكنته تجربته السينمائية واحترافيته من أن يصير أحدَ نجوم السينما المغربية في السنوات الأخيرة.ولكنه تمكن أيضا من الجمع بين حب الموسيقى والسينما من خلال تأليفه للموسيقى التصويرية.

الإخوان ميكري [(بالفرنسية: Les Frères Mégri)‏، (بالإنجليزية: Megri Brothers)‏] أو (الإخوان مگري) هي فرقة روك مغربية نشأت في مدينة وجدة في المغرب.[1] الفرقة الموسيقية تتكون من أربعة أعضاء، هم الإخوة حسن ومحمود ويونس وأختهم جليلة. الفرقة اشتهرت في المغرب والعالم العربي والدول الأوروبية في أواخر الستينات وأوائل السبعينات. قبل تأسيس الفرقة، كان الإخوة مشهورون بأعمالهم الفنية كعازفين في جلسات التسجيل وتأليف وكتابة الموسيقى والإنتاج الفني.

وفاة الأب الروحي لفرقة "الإخوان ميكري" المغربية

بدأت الفرقة بإصدار أربعة أسطوانات للأغاني المنفردة والتي كانت بمشاركة حسن ومحمود في أوائل السبعينات. بعدها قام الإخوان ميكري بإصدار ثلاثة ألبومات. في عام 1974، أصدر يونس ميكري ومحمود ميكري ألبومهم الرسمي الأول بعنوان “يونس ومحمود”. وفي نفس العام أصدرت الفرقة أولبومها الثاني بعنوان “يونس، حسن، محمود” والذي شارك به حسن ميكري مع إخوته. وفي عام 2004

قبل تأسيس الفرقة ، كان الإخوة مشهورين بأعمالهم الفنية كعازفين في جلسات التسجيل و تأليف و كتابة الموسيقى و الإنتاج الفني.

وتلقت الفرقة دعم من الملك الراحل الحسن الثاني، و كان له الفضل، في أن تجد المدرسة الميكرية مكانا لها، وأن تتجاوز الصعوبات التي واجهتها، انتقل حسن ميكري إلى تسليط الضوء على أبرز المحطات التي عاشها الإخوان ميكري، والعودة إلى الوراء، ليشكلوا في ما بعد، فرقة تجاوزت موسيقاها المغرب ووصلت إلى العالم العربي.

يونس ميكري الفنّان المتعدّد المواهب - هبة بريس

الأصدرات والألبومات  للإخوان ميكري :

في البداية أصدر حسن ميكري وجليلة ميكري ألبوماً بعنوان “حسن وجليلة” وأشير إلى الألبوم بـ “الميكري” “Les Mégri” بدلاً من “الإخوان ميكري” “Les Frères Mégri”.

فكانت الألبومات

1974: يونس ومحمود

1974: يونس، حسن، محمود

2004: حسن وجليلة

الأغاني المنفردة التي نفذها يونس ميكري

الهـارب / هي سـمرة (تاريخ الإصدار غير معروف)

قالولي نسـاها / كلـمتني (تاريخ الإصدار غير معروف)

1971: صـبر / ورود وشـوك

1972: صـبر / شـعلتيها نـار

التفرد بالعمل والجوائز :

عرفت الفرقة بأغانيها الرومانسية بأسلوب مغربي عصري منفتح على لغة القيثارة والأنغام الأوروبية في انسجام جميل خلق تميز الفرقة التي سبقت زمانها، وأنتجت أغانيَ خالدة لازال الجمهور المغربي يرددها حتى الآن.

وكان فناناً نشيطاً يكتب الشعر، ويرسم وله لوحات قرآنية بالخط العربي، ويلحن وينظم سنوياً مهرجان الأوداية، سبق له أن كرم في مناسبات عديدة وله مبادرات فنية عديدة لتكريم عطاءات الفنانين والموسيقيين. كما أنه انتهى مؤخراً من تأليف كتاب شامل عن الخط الأيقوني الفارسي.

و يعد مؤسس اللجنة الوطنية للموسيقى، قد توج بالميدالية الذهبية الممنوحة من طرف أكاديمية “الفنون- العلوم -الآداب” بباريس، و”ميدالية الحرية العالمية” التي يمنحها المعهد الأمريكي للسيرة الذاتية (ذي أميريكان بيوغرأفيكال إنستيتيوت).

عرف بحبه لقصبة الأوداية التاريخية؛ حيث يقيم هناك منذ أزيد من 40 عاماً، ولم يكن يبرحها إلا لماماً. تعب مؤخراً واضطر للخروج من بيته لأجل إجراء الفحوصات؛ حيث لم يتم أسبوعين هناك حتى أسلم الروح لبارئها في المستشفى العسكري بالرباط عن سن يناهز 77 عاماً.

ويقول عن ذلك : مسيرة نصف قرن من الزمان حافلة بكم كبير من الأعمال الغنائية ومنها على صعيد الذكر لا الحصر هناك” ليلي طويل” و ” مرايا” و “ياما ” وغيرها من الأعمال الغنائية والألحان التي قدمتها لعدد كبير من المبدعين وأيضا عملي لاحقا في المجال السينمائي .

وفي المجال التمثيلي يقول يونس ميكري :

آخر الأعمال التي أنجزتها مسلسل ” الزعيمة ” وفيلم ” جوق العميين ” وهناك أيضا ” دموع ابليس ” و كان يماكان ”  و ” حجاب الحب ” و أحلام نسيم “وغيرها من الأعمال .وقد ظلت الأعمال الغنائية تتحرك بخط متوازي مع الأعمال الخاصة بالسينما والتلفزيون وكل منهم يكمل ويثري الآخر.

حادث أثر في حياته :

توفي شقيقه الأستاذ حسن ميكري عام 2019م  هذا الأمر أدخل الحزن لمجموعة من الفنانين المغاربة، وخاصة لأفراد أسرته ومن بينهم الفنان يونس ميكري الذي لم يستطع مقاومة صعوبة الفراق .وقد قال الفنان نصر ميكري ابن الراحل إنه اليوم يودع والده وصديقه ومعلمه الذي زرع فيه حب الفن، وساعده كثيراً ليحاول حمل مشعل تجربة ميكري الفريدة في الفن العربي والغربي. ودع نصر والده قائلاً: أحبك أبي دائماً.

صور وفيديو/ الاخوان ميكري ينهارون في جنازة شقيقهم الفنان حسن ميكري ! - زنقة 20

تشييع جثمان حسن ميكري في موكب جنائزي مهيب بالرباط - بيت الفن

من أقواله :

عن أسرته  الفنية ودورها في حياته يقول :

نشأت وسط أسرة فنية قدمت الكثير من البصمات الخالدة في تاريخ الأغنية المغربية وكونا فرقة ” الاخوان ميكري ” في مرحلة مبكرة من ستينيات القرن الماضي البداية ضمن أخوتي محمود وحسن ولاحقا أختي جليلة وكنت آخر الملتحقين بالركب . وهو ما كان له أبعد الاثر في اثراء تجربتي الفنية لأنني عشت وسط مناخ فني منذ نعومة أظافري

دخوله عالم السينما :

في البدء دخلت عالم السينما كموسيقي وليس كممثل، حيث اشتغلت منذ حقبة الثمانينات على موسيقى الجينريك والموسيقى التصويرية للعديد من الإنتاجات السينمائية. من هنا نبع اهتمامي بالفن السابع، الذي لطالما عشقته. حصلت على بعض الأدوار الثانوية في إنتاجات أجنبية: فرنس

قال “كان التمثيل دائما حلم طفولتي. والسينما في  تجربتي امتزجت دائما بالموسيقى، كما أن الافلام التي كنت اشاهدها كانت أفلام أغاني بالدرجة الأولى”.

يقر ميكري أن أدواره تشبهه إلى حد ما: رجل بوهيمي، متمسك بحريته خارج المؤسسة، مما ساعده على تقمص شخوصه “في الاداء ينبغي ان يكون الممثل طبيعيا، هذا ما تعلمه المعاهد وأظن اني اقوم به بشكل طبيعي”.

عن الأغنية المغربية اليوم يقول الفنان المغربي القدير يونس ميكري:

الاغنية المغربية حاضرة عالميا عبر ألحانها التي راحت تتردد في كل كل مكان واأضا كلماتها وموسيقاها الخالدة . والمغربي بشكل عام الأغنية المغربية تظل نابضة بين ضلوعة وقلبه يحملها الى حيث يكون . وهذا ما أحسه شخصيا حينما أكون في بقاع الاغتراب . فما أن أقول أول مفردة من أعمالى الغنائية حتى تضج الصاله بالغناء والتفاعل ولربما البكاء حنينا وشوقا للأرض الطيبة المباركة المملكة المغربية الحبيبة.

نماذج من إنتاجه :

 

 

مقالات ذات صلة

مرحبًا فضلا اكتب تعليق وسينشر فورًا

زر الذهاب إلى الأعلى