تاريخ ومعــالمسفر وسياحة

رحلة سياحية إلى جبال الألب

أطلقت هيلتون تجربة رائعة في جبال الألب مخصصة للمسافرين من الشرق الأوسط ممن يخططون لزيارة مدينتي ميونخ وفيينا الجميلتين هذا الصيف.

وبالتعاون مع سيكست لتأجير السيارات، أصبح بإمكان الضيوف من دول الخليج العربية التنقل بسياراتهم بين ميونخ وفيينا والاستمتاع بتوفير يصل إلى 15%، مع خيارات الإقامة المتاحة لدى خمسة فنادق فريدة من هيلتون على الطريق بين المدينتين.

ويمكن الاستفادة من هذا العرض الخاص حتى 30 سبتمبر/ أيلول 2021، والذي يتضمن العديد من خيارات المركبات بما فيها الحافلات الصغيرة، التي تتسع لجميع أفراد العائلة بفضل حجمها الفسيح ومقاعدها المريحة أو السيارات الرياضية الفاخرة، التي تعدّ خيارا مثاليا لإضفاء المزيد من التشويق على مغامرة السفر في أحضان جبال الألب.

معالم شهيرة
تقدم المدينتان ما يناسب جميع المسافرين، من روعة الطريق بينهما والمناظر البانورامية الجميلة للبحيرات والجبال، فضلا عن الثقافة العريقة في كليهما؛ حيث يمكن مشاهدة مجموعة من أشهر المعالم على الطريق مثل ستانربرج، وقلعة نويشفانشتاين، وبحيرة تشيمزي وموندزي وسيمرينج وغيرها الكثير.

بوسع الضيوف بدء رحلتهم أو اختتامها في ميونخ، ليعيشوا تجربة التاريخ الغني بالمدينة العريقة ويستمتعوا بجمال جبال بافاريا.

كما يمكن للسياح زيارة مقرات الأسر الحاكمة السابقة والمتاحف الشهيرة والمعارض الفنية والمسارح ودور الأوبرا أو المشاركة في جولات التسوق الفارهة.

وللباحثين عن التجربة المثلى لحجز الفنادق خلال تلك الزيارة، يمكنهم الاختيار بين فندقين في ميونخ يقدم كلاهما خدمة استلام وتسليم السيارة المستأجرة من شركة سيكست مباشرة بالفندق – ومنها فندق هيلتون ميونخ بارك، الذي يحتضن منتزه الحديقة الإنجليزية – أحد أكبر الحدائق العامة في العالم.

إطلالات رائعة
تضم كل غرفة من غرف الفندق شرفة ذات إطلالات رائعة على الحديقة أو على جبال الألب، كما أن هناك العديد من الغرف العائلية والغرف المتصلة والأجنحة الفسيحة، إلى جانب مجموعة من المطاعم الشهيرة. ويمكن للضيوف تناول وجباتهم في مطعم تيفولي أو مطعم آيسباخ تراس – وكلاهما يقدمان الأطباق المحلية والعالمية مع العديد من خيارات الأطعمة الحلال، مما يجعله الخيار المثالي للمسافرين من دول الخليج العربية.

وقد يفضل محبو المدن الإقامة في قلب مدينة ميونخ، وتحديدا في فندق هيلتون ميونخ سيتي، الذي يتصل بمحطة روزنهايمر بلاتز للمترو. كما يقع الفندق على مقربة من البلدة القديمة ومناطق التسوق، ويتيح للضيوف العديد من خيارات الغرف المتصلة والأجنحة الواسعة، فيما يضم بار “جولييت روز” الشهير بمشروباته الفريدة وأطباقه المميزة، بالإضافة إلى مطعم “مونا” – ليكون الوجهة المثالية لرحلة حافلة بالنكهات المحببة من ميونخ إلى نابولي.

خيارات ملهمة
وبالإضافة لتلك المزايا، توجد العديد من الخيارات الملهمة للرحلات اليومية التي تنطلق من ميونخ، ومنها زيارة بحيرة تيجرنزي الجميلة والمشاهد الخلابة من حولها أو الاستمتاع بركوب عربات التلفريك لصعود جبل والبيرج أو الاسترخاء في واحد من المطاعم العديدة حول البحيرة. كما تتوفر الرحلة الملوكية، التي تسمح للزوار باستكشاف القصور والقلاع الرائعة مثل قصر نمفنبورج وقلعة بلوتنبوج وقصر شلايسهايم أو الاستمتاع بالمناظر الطبيعية المدهشة وزيارة البحيرات الشهيرة المتعددة في ميونخ.

قصور إمبراطورية
أما العاصمة النمساوية فيينا، والتي تشتهر بقصورها الإمبراطورية وموسيقاها العذبة، فهي من الوجهات المثالية لقضاء الصيف؛ حيث يمكن للزوار الاستمتاع بجولات في قصر هوفبورج والاطلاع على طرازه المعماري من عصر الباروك أو تجربة الأطعمة التقليدية في سوق ناش ماركت المفتوح أو التمتع بالعروض المذهلة، التي تقدمها أوركسترا فيينا فيلهارمونيك.

وبعد جولة حافلة بالتسوق، يمكن للسياح الاستمتاع بركوب العجلة الدوارة في براتر، او التجول سيرا على الأقدام في واحدة من الحدائق العامة المحيطة بفنادق هيلتون.

تقدم العلامة عددا من الخيارات المميزة للزوار ليستمتعوا بالإقامة في واحد من ثلاثة فنادق بالمدينة الساحرة، ومنها فندق هيلتون فيينا بارك، الذي خضع للتجديد حديثا ويعتبر مكان انطلاق مثالي للتعرف إلى العاصمة. يقع الفندق على مقربة من منتزه شتادت بارك الشهير وعلى مسافة قصيرة على الأقدام من أهم مناطق التسوق، كما يوفر الغرف المتصلة والعديد من الأجنحة ذات الإطلالات الجميلة على المدينة والحديقة.

وبفضل مرافقه العديدة، ومنها سيلينيز بار ومطعم لينز سوشال داينينج، يقدم الفندق لرواده تشكيلة واسعة من الخيارات المميزة. كما أنه الوجهة الأمثل للراغبين بالهدوء والحميمية، التي تتسم بها الفنادق الصغيرة مع الخدمات الفاخرة والمرافق المتعددة من المنتجعات الضخمة، بالإضافة إلى توفر خدمة استلام وتسليم سيارات سيكست المستأجرة من بهو الفندق مباشرة.

تراث عريق
عيشوا تجربة التراث العريق في مدينة فيينا مع فندق هيلتون فيينا بلازا، والذي يتميز بموقعه الرائع وسط المدينة في قلب رينج بوليفارد الشهير، على بعد دقائق من منطقة التسوق الراقية. يتميز الفندق بتنوع خيارات الإقامة من الغرف المتصلة إلى طابق لأجنحة بنتهاوس مع الشرفات الخاصة والمرافق الفريدة، كما يمكن للضيوف الاسترخاء في نهاية اليوم في أجواء راقية بصحبة الأصدقاء والأسرة في مطعم وبار إميلي.

أما فندق هيلتون فيينا دانوب ووترفرونت فهو الفندق الوحيد الواقع على نهر الدانوب في فيينا، ويتمتع بموقع مثالي قرب مدينة الترفيه العائلي “براتر”.

يبعد الفندق 7 دقائق فقط عن وسط المدينة و10 دقائق من أكبر مسجد في فيينا، ويضم عددا من الغرف المتصلة المناسبة لإقامة العائلات.

ويقدم الطاهي التنفيذي بالفندق وفريقه من الطهاة المبدعين تشكيلة من الأطباق الأوروبية المبتكرة والإبداعات المستوحاة من منطقة البحر الأبيض المتوسط والمناطق الأخرى، ليجرب الضيوف تشكيلة من الأطباق في الشرفة الحيوية المطلة على النهر ويعيشوا ذكريات لا تنسى مع أحبائهم.

وتتنوع خيارات الرحلات اليومية المنطلقة من فيينا، لتأخذ الزوار في رحلة إلى منطقة فاخاو الرائعة على طول نهر الدانوب أو الاطلاع على الكنوز الثقافية المميزة وزيارة كروم العنب الجميلة. كما يمكن للزوار استكشاف الجانب المشمس من النمسا في جولة بالدراجات الهوائية لاكتشاف بحيرة نويزيدل.

جبال الألب (بالإيطاليةAlpi)‏، (بالفرنسيةAlpes)‏، و(بالألمانيةAlpen) هي سلسلة جبال في أوروبا تمتد من النمسا وسلوفينيا شرقاً، مروراً بإيطاليا وسويسرا وليختنشتاين وألمانيا وحتى فرنسا غرباً.[2][3][4] وكلمة ألب تعني أبيض باللغة اللاتينية. أعلى قمة في سلسلة الألب هي قمة مون بلون أي القمة البيضاء الواقعة على الحدود الفرنسيةالإيطالية ويبلغ ارتفاعه 4810 متراً.

يوجد في شمال جبال الألب مجموعة من الهضاب أهمها : هضبة جبال الكتلة المركزية وهضبة بافاريا في ألمانيا، وتبرز أهمية هذه الهضاب للرعي والتعدين، كما توجد فيها بعض المناطق الغابية المتفرقة.

يقسم الخط الواصل بين بحيرة كومو وبحيرة كونستانس جبال الألب إلى قسمين غربي وشرقي. القسم الغربي يقع في فرنسا وإيطاليا وسويسرا. ويتميز هذا القسم بكون قممه أعلى ارتفاعاً لكن السلسلة الجبلية أقصر مسافةً. أعلى القمم في الجزء الغربي هي قمة مونت بلانك (4810 متر) وقمة دفورسبيتز (4638 متر). بينما يقع القسم الشرقي من الجبال في إيطاليا والنمسا وسويسرا وألمانيا وليختنشتاين وسلوفينيا. وأعلى قمة هي بيز بيرنينا (4049 متر) وأورتلر (3905 متر)

تشكلت جبال الألب مُنذ حوالي 30 مليون سنة، تحت تأثير قوى الضغط بين الصفيحة الأفريقية والصفيحة الأوروآسيوية حيث حدث اصطدام للصفيحتين، فانزلقت الصفيحة الأفريقية تحت الصفيحة الأوروآسيوية وهذا ما تسبب في تكون جبال الألب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى