التعذية والصحةالطب والحياة

#الوسواس #القهري وأعراضه وطرق علاجه

يُعرَف #الوسواس القهري (OCD) بأنّه نمط من الأفكار والهواجس والمخاوف غير# الطّبيعية التي تدفع صاحبها إلى فعل سلوكيات محددة بشكل متكرر، ويؤثر ذلك في #الأنشطة اليومية المعتادة، ويتسبب في وقوع معضلة كبيرة، ويتجاهل المريض هذه الهواجس ويكبتها، غير أنّ ذلك يجعله أكثر قلقًا وتوترًا؛ مما يجعله يشعر بأنّه مجبور على فعل بعض الأعمال من أجل التّخفيف من الشّعور بـالتوتر.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

الوسواس القهري أو الاضطراب الوسواسي القهري هو نوع من الاضطرابات المرتبطة بالقلق (Anxiety)، تتميز بأفكار ومخاوف غير منطقية تؤدي إلى تصرفات قهريّة.

الأشخاص المصابون باضطراب الوسواس القهري يكونون أحيانًا واعين لحقيقة أن تصرفاتهم الوسواسية هي غير منطقية، ويُحاولون تجاهلها أو تغييرها، لكن هذه المحاولات تزيد من احتدام الضائقة والقلق أكثر.

أعراض الوسواس القهري

يمكن أن يعاني الشخص المصاب بالوسواس القهري مما يأتي:

الخوف من العدوى أو المرض الشديد.

الحرص المفرط في أن يكون كل شيء مرتبًا تمامًا بطريقة معينة.

وجود تخيلات رهيبة في الرأس.

ظهور أفكار جنسية أو دينية غير مقبولة.

الخوف المبالغ فيه من الحريق أو الفيضان في المنزل، أو التسبب في اصطدام السيارة، أو فقدان شيء ما، أو أن يكون مسؤولًا عن إصابة شخص آخر.

الخوف من إيذاء شخص آخر أو أحد أفراد العائلة.

تكرار نفس العمل عدة مرات.

تجنب الألوان أو الأرقام المرتبطة بأفكار سيئة أو أحداث غير سارة.

الحاجة المتكررة للاعتراف بشيء قام به أو طلب موافقة بأنه فعل شيئًا ما بشكل صحيح.

تشخيص الوسواس القهري

تجب استشارة الطبيب النفسي في حال الشك في الإصابة بالوسواس القهري، ويلجأ إلى تشخيص الإصابة بالطّرق الآتية:

الفحص البدني؛ يساعد في الكشف عن أيّ أعراض قد ترتبط بحالة مَرَض معينة.

تحليل الدم؛ لفحص تعداد الدم، ومدى صحة الغدة الدرقية، ووجود أيّ نوع من الكحول والعقاقير في الجسم.

اختبارات وتقييم النفسية؛ إذ تُقَيَّم مشاعر الشخص ومخاوفه وتصرفاته وهواجسه.

يمتلك العديد من الأشخاص بعض الأفكار الخرافية والطقوس التي تجعلهم يتأكدون من إغلاق الباب أو إطفاء الفرن قبل مغادرة المنزل، غير أنّ قدرتهم على التحكم بها، أو النظر إليها بشكل منطقي تجعلهم بعيدين عن الإصابة بالوسواس القهري، أمّا عدم قدرتهم على السيطرة عليها وتسببها في مشاكل للحياة اليومية؛ فقد يدلّ ذلك على الإصابة مع الحاجة إلى الحصول على المساعدة بشكل فوري.

علاج الوسواس القهري

أولا: العلاج النفسي

من أكثر أنواع العلاج النفسي فاعلية, هو العلاج بالتعرض ومنع الاستجابة

أما العلاج بالتعرض: فهو يشير ويهتم بالأفكار أو التصرفات التي تثير القلق

أما منع الاستجابة: فهو عدم الاستسلام وعدم الاستجابة لفعل التصرفات القهرية, عند تحفيز القلق لها

ويتم هذا العلاج تحت إشراف الطبيب النفسي, حتى يستطيع المريض التعود على القيام بهذا بنفسه, حتى يسيطر على الأعراض

ثانيا: العلاج بالأدوية

مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية

هذه الأدوية لا تؤخذ فقط عندما يشعر المريض بالتوتر

بل يجب تناولها بانتظام, حسب توجيهات الطبيب للحفاظ على مستوى ثابت من     السيروتونين
#الوسواس #القهري وأعراضه وطرق علاجه -صحيفة هتون الدولية-

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى