تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

قلعة المويلح الأثرية

قلعة مويلح هي عبارة عن قلعة تاريخية أثرية كبيرة توجد قريبة من قرية المويلح التابعة لمحافظة ضباء التي تتبع منطقة تبوك ، و في قديم الزمان كانت القلعة تعتبر أحد المحطات الرئيسية لطريق الحج الساحلي إلى جانب كونها بوابة من بوابات الشمال في العصور الإسلامية المتأخرة ، و قد تم بناء القلعة في عهد السلطان سليمان القانوني عام 968 هجريا ، وقد ظلت عامرة لمدة تجاوزت الربعمائة عام و يعتبرها المؤرخين أحدى القلاع الكبرى بالمملكة العربية السعودية .
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

تم بناؤها في موقع مرتفع يوفر لها الاستطلاع من جميع الجهات، وتتكون من أربعة أبراج يبلغ نصف قطر كل برج حوالي خمسة أمتار، وسقفها العلوي مزود بسبعة فتحات في كل برج للمدافع، وهي تقع بين كل برج وآخر على طول السياج، ونوافذ صغيرة للبنادق، والمسافة بين كل نافذة وأخرى حوالي متر، ويوجد بالداخل نحو سبعين غرفة، بالإضافة إلى المسجد والبئر ومخازن أخرى.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

في أعلى المدخل الرئيسي كان هناك نقش مؤسس لقلعة مويلح (أمر بإنشاء هذه القلعة الشريفة مولانا السلطان سليمان شاه بن سلطان سليم خان بن سلطان بايزيد بن عثمان خلد الله ملكه وأحكامه. دولة أكدها محمد وعائلته وتاريخه في المصارع الأخير بالبيتين.
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

تبعت المويلح للدولة السعودية الأولى، ثم تبعت للملك عبدالعزيز عام 1344هـ، ويذكر الشيخ عبدالرحيم بن أحمد الوكيل أن قلعة المويلح كانت مقرا لبعض قوات الملك عبدالعزيز بين عامي 1345 و1354هـ.
ومع انتشار الأمن والأمان، وترتيب الأوضاع الإدارية، وتنظيم الجيش والشرطة، لم تعد القلاع تقوم بالدور الذي تقوم سابقا، وظلت لها قيمة تاريخية وأثرية.
يرتبط تاريخ المويلح وقلعتها بأسرة الوكيل، المويلحي ارتباطا وثيقا، فقد تولوا إدارتها على مدى قرون.
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

ترميمات قلعة المويلح …

لقد تم ترميم القلعة ثلاث مرات هما كالتالي :-

– المرة الأولى : كانت عام 1185هجريا و قد قام تم ذلك الترميم تحت أشراف ( الشريف السيد مصطفى بن محمد المويلحي ) وكيل قلعة المويلح في ذلك الوقت .
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

– المرة الثانية : كانت عام 1236 هجريا حيث قامت به الحكومة الخديوية تحت أشراف وكيل القلعة في ذلك الوقت ( السيد على أحمد الوكيل المويلحي )

– المرة الثالثة : كان في عام 1281 هجريا في عهد الخديوي إسماعيل و قد كان وكيل قلعة المويلح  في ذلك الوقت (السيد عبدالرحيم محمد الوكيل المويلحي ) .
قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

تسليم القلعة للدولة السعودية …

لقد تم تسليم القلعة للدولة السعودية و فقا لأتقافية تسليم الحجاز التي تمت ( بين الملك عبدالعزيز آل سعود والملك الشريف علي بن الحسين  ) و ذلك في غرة جمادى الآخرعام 1344 هجريا الموافق 17 من شهر ديسمبر عام 1925 ميلاديا و ذلك بمدينة جدة . 

قلعة المويلح الأثرية -صحيفة هتون الدولية

قلعة المويلح الأثرية هي قلعة تاريخية ضخمة تقع بالقرب من مركز المويلح التابع لمحافظة ضباء بمنطقة تبوك. كانت سابقاً إحدى المحطات الرئيسية لطريق الحج الساحلي وبوابة من بوابات الشمال في العصور الإسلامية المتأخرة وبنيت في عهد السلطان سليمان القانوني سنة 968 هـ / 1560م، وقد عمرت 400 عام ويعتبرها بعض المؤرخين من أكبر القلاع بالمملكة العربية السعودية، ومن كبرى القلاع القائمة على طريق الحج وبداخلها فناء ومسجد وبئر، ويحيط بالفناء من جميع الجهات وحدات أقيمت لخدمة الحجاج، كما أن للقلعة أبراج من مختلف الأركان الأربعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى