تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين

متحف بيروت الوطني هو مأوى الكنوز الحضارية في لبنان قاطبةً كما يُطلق عليه “متحف بيروت القومي” وهو قبلة الزوّار من مختلف أنحاء العالم حيث يُعتبر المتحف من أهم معالم السياحة في لبنان بشكل عام وبصفة خاصة السياحة في بيروت.
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

تم افتتاح المتحف القومي عام 1942 فور إنتهاء الحرب العالمية الأولى حينها كانت الكنوز الأثرية بالمتحف يصل عددها لمائة ألف قطعة أثرية ترجع للعصور الوسطى وعصور ما قبل التاريخ وكذلك عصر المماليك والحضارة الإسلامية.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

في عام 1975 قامت الحرب الأهلية اللبنانية والتي أتت على الأخضر واليابس وقد كان المتحف الوطني اللبناني أحد تلك المنشآت المُتضررة وخاصة قسم الإحياء المصري ولكن تم إنقاذ الباقي وبعد إنتهاء الحرب تم تجديد المتحف ليظهر لنا بشكله الحالي.
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

يقع المتحف في بيروت عند تقاطع طريق عبدالله اليافي مع طريق الشام، كما أنه يحاط بمضمار بيروت للسباق وبالمديرية العامة للآثار، حيث يحيط قاعة المدخل في الطابق الأرضي بمسرح صغير.
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

إعادة التأهيل والترميم
تركّزت الأعمال بين العامين 1995 و1997، على إعادة تأهيل مبنى المتحف (الإنارة، التكييف، الصوت، نظام الحماية، تركيب المصاعد، تركيز الواجهات، تجفيف طبقة المياه الجوفية، إضافة إلى توثيق القطع الأثرية وترميمها). أتى هذا التأهيل نتيجة تضافر جهود وزارة الثقافة والمديرية العامة للآثار والمؤسسة الوطنية للتراث. وفي 25 تشرين الثاني 1997، دشّن رئيس الجمهورية الياس الهراوي المتحف الذي عاد مجددًا لاستقبال الزوار، وإنما فقط في الطابق الأرضي وقسم من الطابق السفلي بالتوازي مع استكمال أعمال التأهيل فيه (تجفيف طبقة المياه الجوفية، ترميم الممرّين في الطابق الأول).
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

كان الهدف من هذا الافتتاح الجزئي إعادة الصلة بين المجتمع اللبناني وماضيه، وقد أتاحت هذه المناسبة للزوّار تقدير ما نفّذ من أشغال وتقدير ما تبقّى من جهود لكي يضاهي المتحف الوطني المتاحف العالمية الكبرى.
في تموز 1998، أغلق المتحف أبوابه من جديد لإنجاز ما بقي من أعمال بما يلبي متطلّبات المتاحف الحديثة. وأعيد افتتاحه نهائيًا في 8 تشرين الأول 1999، برعاية رئيس الجمهورية العماد إميل لحود. وقد عرضت فيه أكثر من 1300 قطعة أثرية من فترات مختلفة بدءًا من عصور ما قبل التاريخ وصولاً إلى الحقبة العثمانية.
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

في العام 2011، افتتح «مدفن صور» في الطابق السفلي من المتحف الوطني بعد أن كان قد تمّ ترميم الجداريات العائدة إلى القرن الثاني ميلادي بدعم من السفارة الإيطالية في لبنان بهدف إبراز هذا المعلم الروماني.
وفي العام 2013، افتتحت في الطابق الأرضي من المتحف الوطني «صالة موريس شهاب» (تقديرًا لأول مدير عام للآثار في لبنان)، التي تعرض فيها مجموعة من التماثيل والمذابح والفسيفساء من الفترة الكلاسيكية حتى الحقبة البيزنطية.
المتحف الوطني رمز وحدة اللبنانيين -صحيفة هتون الدولية

متحف بيروت الوطني (بالإنجليزية: National Museum of Beirut)‏ هو المتحف الرئيسي للآثار في لبنان، يقع في العاصمة بيروت. بُدئت مجموعة المتحف بعد الحرب العالمية الأولى وافْتُتِحَ رسميًا في عام 1942، وذلك بعد تشكيل لجنة أصدقاء المتحف برئاسة بشارة الخوري عام 1923 لجمع الأموال اللازمة لبناء المتحف، ووفق الخطة التي قدمها المهندسان أنطوان نحاس وبيار لوبرنس رينجي بُني المتحف على قطعة أرض تبرعت بها البلدية بالقرب من ميدان سباق الخيل في بيروت، يضم المتحف مجموعاتٍ يصل عددها حوالي 100 ألف قطعة معظمها آثار وموجودات من العصور الوسطى من الحفريات التي اضطلعت بها المديرية العامة للآثار، وتعرض حوالي 1300 قطعة أثرية تتراوح في تأريخها ما بين عصور ما قبل التاريخ وفترة المماليك في العصور الوسطى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى