تاريخ ومعــالممتاحف وأثار

مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار

يتميز الجنوب التركي بعدد من المناطق والقرى المبدعة غاية في الجمال و الفخامة و الإبداع و السحر الطبيعي يتميز الجنوب التركي بالطبيعة الجبلية حيث امتزاج الغابات والمروج الخضراء مع الجبال الشاهقة من ضمن الأماكن الساحرة بلدة حصن كيف أو حصن كيفا تلك البلدة التي تقع على ضفاف نهر الفرات في محافظة بطمان جنوب شرق الأراضي التركية تعد من أهم المناطق الأثرية في مدينة بطمان يتوافد إليها عدد كبير من الزوار و السياح سنويا لقضاء وقت ممتع بين المعالم الجبلية الممزوجة بالمروج الخضراء اسمها من البيوت المنحوتة بالصخور يرجع تاريخ تلك البلدة إلى العصر السرياني.
اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار-صحيفة هتون الدولية
وتقع مدينة حصن كيفا على ضفاف نهر دجلة في جنوب شرق تركيا، وكانت في الماضي تستقطب أعداداً كبيرة من السياح يأتون ليشاهدوا معالمها التاريخية من العصر الروماني إلى العثماني، مروراً بالبيزنطي.

وأدى بناء سدّ إيليسو المثير للجدل إلى نزوح سكان حصن كيفا، وغالبيتهم من الأكراد، إلى منطقة أخرى، ونُقِلَت بعض المعالم الأثرية التاريخية.
مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار-صحيفة هتون الدولية

تبدو حصن كيفا الجديدة اليوم ورشة، لا يهدأ فيها صوت الحفارة والمطرقة الهزازة، ويغطي الغبار سوقها التجارية وطرقها غير المكتملة.

ولم يتوانَ بعض أبناء حصن كيفا عن نقل قبور أقربائهم إلى الموقع الجديد عندما اضطروا إلى مغادرة مدينتهم التي يعود تاريخها إلى 12 ألف عاماً.

ونُقِلَ 500 قبر إلى حصن كيفا الجديدة في سبتمبر (أيلول)، فيما غمرت المياه القبور المتبقية التي لم يتسنَ نقلها في الوقت المناسب.
مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار-صحيفة هتون الدولية

ويشكّل سدّ إيليسو ركناً رئيسياً في “مشروع جنوب شرق الأناضول”، وهو خطة لترتيب الأراضي، تهدف إلى تنشيط اقتصاد هذه المنطقة ارتكازاً على الطاقة والريّ، بعدما بقيت طويلاً عرضةً للإهمال.

وحاول عدد من السكان والمدافعين عن الإرث الثقافي إقناع الحكومة بصرف النظر عن إقامة السدّ وإنقاذ المدينة الأثرية، ولكن عبثاً.

واختفت أعمدة الجسر القديم التي كانت تجذب هواة التصوير، والكهوف المحفورة في الصخور الكلسية عبر العصور للإقامة فيها.
مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار-صحيفة هتون الدولية

يوجد بالمكان أطلال لجامع الرزق الذي تم بناءه بأمر من السلطان سليمان الأيوني في عام 1409 و قام بكتابة أسماء الله الحسنى عليه ولكن لم يعد يتبقي من المسجد سوى منارة و باب المدخل أما جسر حصن كيفا هو يعد من اكبر الجسور الحجرية التي تم بناءها بالعصور الوسطى ولكن تشير بعض الوثائق انه تم بناءها في عهد الدولة الارتوقية عام 1122 قبل الميلاد ما زالت الأطلال محتفظة بجمالها و بهائها التاريخي يتوافد إلى تلك البلدة عدد هائل من الزوار بهدف التمتع بالآثار التاريخية و قضاء الوقت بين أطلالها و معالمها الجبلية ومروجها الخضراء الممزوجة بلون الجبل الأصفر.
مدينة حصن كيفا التركية .. مدينة تاريخية على وشك الاندثار-صحيفة هتون الدولية

#الحج #المشاعرالمقدسة #مكةالمكرمة #عرفات #مزدلفة #منى #رمي الجمرات #السعودية #تفويج الحجاج #وقفة_عرفات
#عيدالأضحى #موسم الحج #المدينةالمنورة #المسجدالحرام #المسجدالنبوي #يوم التروية #مركزالهتون الإعلامي #صحيفةهتون #صحيفةالديرة #aldira_net #alhtoon_com

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى