الأطعمة والغذاءالتعذية والصحة

عشبة #الحلفا_بر السحرية

الحلف نوع نباتي عشبي ينتمي إلى الفصيلة النجيلية. يتواجد في شبه الجزيرة العربية. وهي عشبة #الحلفا_بر السحرية

تتواجد في الوديان 

يتواجد في الوديان وعند المواقع القريبة من مجرى #السيول فيها وفي الترب الحصوية، وينتشر في أماكن عديدة وخاصة في مجاري الوديان.

اقرأ المزيد من صحيفة هتون الدولية

عشبة #الحلفا_بر السحرية - صحيفة هتون الدولية

ويتم تجفيف الحلفا بر لأغراض دوائية. ينمو الحلفا بر إلى ارتفاع عالٍ، ويشبه من جميع النواحي بعض أنواع العشب الشائعة، ويتسم بالأوراق طويلة وضيقة والسيقان مستديرة ومفصلية، ولها أوراق عشبية أيضًا، والزهور تقف على قمم السيقان في سلسلة مزدوجة. وعشبة الحلفا بر معروفة باسم عشبة الليمون، وكذلك عشب الأسلاك الشائكة، الرؤوس الحريرية، عشب كوشين أو عشب مالابار أو الرؤوس الزيتية، وهو جنس من النباتات الآسيوية والأفريقية والأسترالية والجزرية الاستوائية في عائلة العشب. زرع بعض الأنواع (خاصة Cymbopogon citratus) كأعشاب الطهي والأعشاب الطبية بسبب رائحتها، حيث تشبه رائحة الليمون. في حين يوجد ما يقدر بنحو 55 نوعًا من عشبة الحلفا بر، إلا أن أصناف شرق الهند وغرب الهند فقط مناسبة للاستخدام في الطهي.

طريقة استخدام عشبة الحلفا بر

اليك طريقة استخدام عشبة الحلفا بر يمكن مزج مسحوق هذه العشبة مع الماء للتخفيف من مشاكل الجهاز الهضمي. استخدام المسحوق وحده لتقليل مشاكل البشرة الخارجية. استخدام منقوعها بعد غليه وشرب كوب واحدٍ أكثر من مرة خلال اليوم مع تحليته بالعسل.

عشبة #الحلفا_بر السحرية - صحيفة هتون الدولية

فوائد عشبة الحلفا بر

في ما يأتي سنتحدث عن استخدام عشبة الحلفاء لإنقاص الوزن وفوائدها الأخرى:

عشبة الحلفاء لإنقاص الوزن

قد تُستخدم عشبة الحلفاء لإنقاص الوزن، وذلك بسبب احتوائها على مادة تُسمى سِترال (Citral) التي قد تكون فعّالة ضد السُمنة، حيث تقلل مادة السِترال من تجمّع الدهون في منطقة البطن، وتُحفز على استخدام الطاقة المُخزنة الذي بدوره يساعد في التقليل من احتمالية زيادة الوزن الناجم عن النظام الغذائي.

كما أن احتواء عشبة الحلفاء على مادة السِترال قد يساعد في تحفيز عمليات الأيض، وتحسين أكسدة الأحماض الدهنية في الجسم.

إضافة للفائدة المحتملة من عشبة الحلفاء لإنقاص الوزن؛ فإن لها أيضًا تأثيرًا مُحتملًا في تقليل نسبة الكوليسترول، فوفقًا لدراسة أظهرت أن الزيوت الأساسية في عشبة الحلفاء تمتلك خصائص تشابه تأثير مضادات ارتفاع الدهون الثلاثية وارتفاع الكوليسترول، لذلك فقد يكون لها القدرة في المحافظة على النسب الطبيعية للكوليسترول.

فوائد أخرى لعشبة الحلفاء

يعتقد البعض أن هنالك العديد من الفوائد الصحية الناجمة عن استخدام عشبة الحلفاء، لكن لم يقوم العلماء للآن بإجراء أبحاث علمية على نطاق واسع للتأكد وإثبات هذه الفوائد.

بالرغم من ذلك فإنه يوجد العديد من فوائد عشبة الحلفاء المُحتملة، مثل: قدرتها على علاج الأرق، واضطرابات المعدة، وأمراض الجهاز التنفسي، والحُمى، والالتهابات.

بالإضافة إلى احتمالية قدرتها على تنشيط جهاز المناعة، والحماية ضد البكتيريا العنقودية الذهبية المقاومة للمضادات الحيوية بسبب احتوائها على مضادات الأكسدة.

عشبة #الحلفا_بر السحرية - صحيفة هتون الدولية

في ما يأتي سنذكر فوائد أخرى محتملة لعشبة الحلفاء:

1. التخفيف من القلق

يُساعد شرب شاي عشبة الحلفاء على الاسترخاء والتخفيف من القلق، ووفقًا لمركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان (Memorial Sloan Kettering Cancer Center) فإن استنشاق عشبة الحلفاء قد يساعد في التخفيف من القلق.

تناول مستخلصات عشبة الحلفا بر يقلل من نسبة الكوليسترول في الدم. تشير الدراسة إلى أن التفاعل يعتمد على الجرعة. وهذا يعني أن كميات أكبر من عشبة الحلفا بر قد تخفض الكوليسترول أكثر.
وفقًا لمركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان، تشير نتائج الدراسة إلى أن عشبة الحلفا قد تحتوي على بعض قدرات منع العدوى. على سبيل المثال، يبدو أن العشب يقلل من الإصابة بالقلاع، وهي عدوى فطرية تصيب عادةً الأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة، مثل المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.
في العديد من البلدان التي يكون فيها نبات عشبة الليمون موطنًا للمنطقة، يأخذ الناس سيقان عشبة الليمون ويمضغونها كوسيلة لتحسين صحة الأسنان والحفاظ على شعور الفم بالنظافة. وقد نشرت مجلة الكيمياء الغذائية دراسة تؤكد هذه النتائج. نظر الباحثون إلى 12 من الأعشاب ووجدوا أن المستخلصات العشبية من عشبة الحلفا بر كانت واحدة من أقوى المثبطات للنمو البكتيري في عينات المختبر.

الوصف النباتي

عشبة معمرة خشنة يتراوح ارتفاعها ما بين 1 – 3 متر. الورقة ذات نصل شريطي مسطح منتصب (غير متدلي) ومتصلب يتراوح طوله ما بين 60سم – 1.30 م، وعرضه ما بين 0.5 – 1.8 سم، النورة الزهرية بانكليه اسطوانية حريرية الملمس بيضاء – كثيفة، يتراوح طولها ما بين 1.8 – 44 سم، وقطرها ما بين 1.5 – 4 سم، أما السنيبلات فهي بطول يتراوح ما بين 3.4 – 7 سم.

الأهمية الاقتصادية

ترعاه الإبل سواء بحالته الخضراء أو الجافة، كذلك يقطع وهو أخضر ويقدم بهيئة علف أخضر للأبقار، وفي أحوال كثيرة يتم تقطيعه إلى قطع صغيرة ويخلط مع الصخبر والراعل والغزغاز وأنواع أخرى من النباتات ويغلى في إناء كبير ثم يقدم بعد تبريده إلى الحيوانات الرعوية كالأبقار والأغنام والماعز، ويعتقد أصحاب قطعان الحيوانات في المنطقة أن الطريقة الأخيرة تؤدي إلى زيادة استساغته من قبل الحيوان، وتحسين إنتاجيته من الحليب وكذلك معدل الزيادة في الوزن الحي.

عشبة #الحلفا_بر السحرية - صحيفة هتون الدولية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى